Sunday, January 17, 2010

ذكرى مُرور عام على..

بسم الله المنان

ادري متوقف عن الكتابه من أشهر.. لكن بما أنه بخاطري أكتب بهالذكرى فراح أكتب وكيفي !


خلال سنة 2009 أحداث كثيرة غيرت فيني وغيرتها، بهالسنه ببدايتها كنت مخطط لعدة أهداف :
دخول إدارة الرضوان.
أعرف نفسي وأعرف شنو أبي
أرفع معدلي
أزيد تركيزي
أصير قيادي
أطول مهارات الخطابة عندي..
مو راح امشي بالترتيب وشصار بالضبط بس بكتب الي بخاطري

وبقول حجي مو مرتب ولا فيه مجاملة والي ما يبي يقراه لا يكمل رجاء،،

عموما دشيت إدارة الرضوان كنت أملك خطط أملك نظام نمشي عليه-نظرا لأن الوضع بالرضوان أشبه بالحكومة الكويتية- لا خطة واضحه ولا أهداف ولا حتى تنسيق بين الوزراء !
وصج أول شهر بلشو أعضاء الإدارة يحضرون حق الاجتماعات ،وكان هذا نقطه أعتبر نفسي أضفتها بذاك الوقت،وبأول اجتماعين طرحت خطه وهدف ورؤية وحتى مخطط هيكلي للإدارة.
عقب اجتماعين ثلاث صارت السالفه !
اذكر هالاجتماع عدل وما انساه بهالاجتماع كنت حدي متنرفز ومعصب وكانت شاده بيني وبين الكاتب الصديق حسين المتروك ،الي من كثر ما كنت معصب عقب الاجتماع بجم يوم قعد معاي بوجعفر وأنبني وقالي قصه الملك الي حلم بضروسه طايحه-موجوده بكتب قصص وحكايات- من يومها قررت أطور روحي، والي حصل رحت جرير وشريت سيديات ب7 دنانير كان سعره جنه اسمه copmlete negotioter- المفاوض الكامل
عموما تعلمت فيه تقنيات وفنون التفاوض-بذاك الوقت انتهيت من مشكلة ضيق الصدر الي كانت عندي وانتقلت لمرحله اخرى جميله في الاقناع،يعني للحين أذكر لمه كانت الاداره معارضه مشاركتنا بمخيم التعارف والكل رافض -الاجتماع مافي المتروك- فلم وصل دوري اتكلم قلت:أنا أعتقد انه احنا مو قد المشاركه ولا نقدر أنافسهم لأن**** ما اقدر اقول السبب هني !
بس الي حصل انه الشباب بالاداره تحدوني وقالو امبله قدها وراح نشارك وراح ناخذ المركز الاول ونحطك انت رئيس هالبعثة !!
مع العلم انه عقبها باسبوع انقلبو على أعقابهم ..

أيام جميله واجتماعات لطيفة واخرى مو لطيفه قضيتها بالادارة..
خل أقولكم عن أعضاء الادارة..

مصعب شمساه دايما كان لمه تقفل معانا وتوقف الحلول،أيينا ببرودة ويعطينا فكرة ومخرج للأزمة الي فيها،للحين أكر سالفة ورقة التعهد للكادر !-والي ما تطبقت :)
ومصعب دايما كان يبوق مني قلام ويدور اي اورقه يشخبط عليها ويسويها محضر للاجتماع واخر شي يقصها-وكان اييب اوراق مقصوصه بطريقه غريبه !
مصعب كان دايما يتروى ماكان يحب ياخذ القرارات المهمه الا بعد التروي والعاده ما يحب ياخذها موليه :)


عبدالله مهدي؟-نائب الرئيس
عبدالله بصراحه كانت شخصيه اداريه غريبه وقريبه
يمكن لانه سيستاني؟ :p
المهم عبدالله كان دخوله للاداره درءا للكثير من المفاتن كما مواقفه كذلك
عبدالله مهدي باول فتره كان وايد يغيب ووايد ينام وقت الاجتماعات !
عقب فتره بعد ما استقر بوضيفته ظهر نشاطه الاداري..كان الي يميزه انا دايما يكون متبني موقف وخالص،صحيح انه مره تنازل عن موقف قبل 4 أشهر تقريبا !
-المشكله ما اقدر ادش بتفاصيل- عموما العبد كان ساعات وايد يصف معاي خصوصا بعد ما فليت الشراكه من قبازرد :)

سلمان؟

سلمان حبيبي، سلمان مخه نظيف وكثير ما نتفق أنا وياه -بس خارج الاداره- وكثيرا ما كان يختلف معاي-داخل الادارة- بنفس الي اتفقنا عليه خارجها !
سلمان للحين ما ياب الساعه الي قال بتنظم وقت الاجتماعات وشكثر كل واحد يتكلم !
السلم كان يعاني من مشكله بالادارة، يعني لازم يكتب ولازم يشارك بالراي واذا سوه وحده وخله الثانيه ما يعجبنا

سلمان يحب بوجعفر والعكس صحيح-وحتى انا احبهم اثنينهم


حسين المتروك؟

اويلاه... إلى هاليوم وهاللحظة يمكن اجتماع واحد الي اتفققت فيه معاه بالادارة، حسين مبدع دايما حتى بمعارضته ودايما لمه توجهله سؤال يحاول يلفه عليك مثلا تسأله ليش مو لاب أزرق ببساطه يقولك كا انت لابس بني !
العجيب في حسين عنده هالة غريبه ساعات أحس الي حوالينه يخافون منه ولازم يمشون رايه لسبب او حتى من غير سبب !
ما اقدر اقول اكثر من جذي :)

علي قبازرد؟

عليوي مصيبة،ببداية الاداره كنا مأنتمين عقبها بجم أجتماع صرنا متخاصمين، عليوي من أقوى القيادات والكاريزمات الي تجمع الي حوالينها،الي كان يذبحني فيه انه عكسي، يعني انا اعشق التنظيم واهوه مو صوبه وكان عادي يعطيك احلام واماني ويسحب عليك،للحين ما سوه ورقة الكادر ولا سوه شغل بروفايل حق كل رضواني :)
ويا كثر ما يلف ويدووور

علي حيات؟

علي هاديء بأقلب الاجتماعات وقليل ما يطرح رايه،ساعات وايد كان يعارض الي قام يصير بس يخشها بقلبه :)
الغريب بعلي انه ساعات كثيره لمه يقول رايه يقوله بثقه رهيبه تحس إنك مجبور تاخذ فيه !
وصج انه الزبير ما ادري شسمي روحه كان ساعات وايد يطبخ قرارت وايي مره وحده بالاداره يقول خلاص صار هالقرار !


طبعا مو يعني انا صايد الكل، لا يعني باول اجتماعات سلمان كان يسميني "صيدون" خو بس لازم امدح نفسي وجذي..

الي تعلمته شي مهم..كل واحد فينا لازم فيه نقطة ضعف لازم مثل مافيها نقاط قوة.

سنة جميله وليالي جميله-صج ليالي وايد ما كنت انام عقبالاجتماع- لكن الحمدلله انتهت السنة الادارية وجدامهم المخيم بس الله يوفقهم فيه.


5 comments:

Hussain.M said...

ما كنت أدري إنّي أخوّف :)
المُهم سنة حلوة يا جميل ..

وسنة قادمة مليئة بالإنجازات إن شاء الله .. :)

والباجي نتركه للزمن ليمحيه أو ليفجّره :)

الطائر الحر said...

نقاط تؤخذ بعين الاعتبار

y.almutawa said...

هلا والله بو جاسم

زين قرينالك شي و أتمنى ما تقطع :)

و نتمنى تكون السنة القادمة أفضل من سابقتها و زيادة في التطور و الازدهار بمؤسسة الرضوان

شدوا حيلكم واحنا معاكم :)

موفق في امتحاناتك إن شاء الله

Haydar Al.Maateeq said...

شنو هذا ؟؟

الحمد لله والشكر!

Anonymous said...

غير معرف يقول...

ايميل يجعلك من اصحاب الملايين

بقلم الدكتور محسن الصفار

جلس سعيد أمام جهاز الكمبيوتر اللذي اشتراه حديثا وتعرف للتو على عالم الانترنت الواسع , اخذ يقرا بريده الالكتروني وأخذ يتفحص الرسائل الواحدة تلو الأخرى حتى وصل إلى رسالة باللغة الانجليزية عنوانها (شخصي وسري للغاية) فتح سعيد الرسالة وقرأ نصها فكان مضمونه أن المرسل هو ابن لرئيس أفريقي سابق خلع من السلطة وأن والده أودع مبلغاً وقدره 100 مليون دولار في أحد البنوك وأن الأسرة لا تستطيع استخراج المبلغ إلا عن طريق حساب مصرفي لشخص ثالث ويعرض مرسل الرسالة على سعيد أن يعطيه 40% من المبلغ أي 40 مليون دولار فقط إن كان هو مستعداً لتقبل هذا المبلغ على حسابه الشخصي. لم يعر سعيد أهمية كبيرة للرسالة في باديء الأمر ولكن الفكرة في امتلاك 40 مليون دولار دون أي جهد بدأت تحلو له شيئاً فشيئاً واخذ الطمع يتغلغل في نفسه , أرسل سعيد رسالة رد إلى المرسل وسأله: - هل هنك من مخاطر في هذه العملية؟ جاء الرد بسرعة: - لا لا أبداً ليس هناك من مخاطر أبداً أبداً ولكنك يجب ان تحافظ على السرية الكاملة ضمانا لنجاح العملية . ردّ سعيد على الرسالة: - هل من مصاريف يجب أن أدفعها؟ جاءه الرد: - لا لا أبداً فنحن نتكفل بكل شيء أرجوك يا سيدي ساعدنا وستصبح أنت أيضاً من أصحاب الملايين. من أصحاب الملايين!! كم هي جميلة هذه الكلمة وأخذ سعيد يحلم بأنه يسكن قصراً ويركب أفخم السيارات ويمتلك طائرة خاصة وو...... وفجأة وجد سعيد نفسه وقد أرسل رسالة فيها رقم حسابه المصرفي واسم البنك، وبعد يومين جاءه بريد الكتروني مرفقة به رسالة عليها أختام حكومية تفيد بأن وزارة المالية في ذلك البلد الأفريقي لا تمانع من تحويل المبلغ إلى حساب سعيد.... باقى القصة و المزيد من مقالات الدكتور محسن الصفار الهادفة الخفيفة الظل موجودة بالرابط التالى

www.ouregypt.us

و لا يفوتك الذهاب لصفحة من الشرق و الغرب بنفس الرابط و فيها الكثير من المقالات الجيدة.